حزب الديمقراطي الكردستاني مستمر بخيانته وولائه لأعداء بني جلدته

0
66

يستمر الحزب الديمقراطي الكردستاني – العراق في السير ضد مصالح الحركة الكردية والتعاون مع الأنظمة الحاكمة والمحتلة لكردستان. فبعد علاقاته المتميزة مع حكومة الطاغية أردوغان ورغم الحرب البشعة التي يشنها ضد الكرد، ظهر للعلن حجم التعاون والتنسيق مع نظام إيران. فبدلا من دعم ثورة روجهلات التي تقودها المرأة الحرة والشبيبة بروح “جينا” نرى التعاون والتنسيق يبدو واضحاً وجلياً في تصريح ممثل حكومة إقليم كردستان – العراق لدى إيران “ناظم دباغ” لوكالة الانباء الإيرانية الرسمية إذ يقول:
“في اجتماع الوفدين المشتركين لقنصلية جمهورية إيران الإسلامية وحكومة إقليم كردستان، تم التأكيد على ضرورة إخلاء مقار الجماعات الكردية في الإقليم، وننتظر التنفيذ. من هذا القرار.. يجب اخلاء المقر الحدودي او يضم المقرات التي كانت موجودة منذ زمن صدام وحتى اليوم”.
يجب على الجميع أن يعلم ماذا يفعل هذا الحزب ومع من يتعامل. فهو يرتبط بمصالح قوية مع حكومة الطاغية أردوغان العدو اللدود للشعب الكردي والآن يتناغم مع حكومة الملالي والعباءات في طهران ضد مناضلي وثوار “روجهلات كردستان” ويعمل على ابعاد مقرات ومخيمات اللجوء عن الحدود المصطنعة الى الداخل.