أبرز مستجدات يوم الجمعة 23 أيلول 2022

0
12

أكد القائد العام لقوات الدفاع الشعبي مراد قره يلان بأن “الأشهر الثلاثة القادمة في حرب الكريلا، مهمة جداً وتحمل في طياتها الكثير من الأمور. العدو يريد تحقيق نتائج ملموسة ونحن ايضاً نريد دحره وتحقيق نتائج. لذلك الدعم والمساندة ضرورية، فنحن لم نقل عن هذه الحرب (حرب البقاء أو الفناء) بلا سبب ” هذه هي الحقيقة. وأضاف “صحيح بأن العدو يُركّز هجومه الشرس على قوات الدفاع الشعبي والهجوم الأكثر حدة يشنه على ايمرالي. هذان الطرفان يخوضان مقاومة كبيرة في مواجهة العدو. لكن بطبيعة الحال لا بد للجميع من القيام بواجباته وتحقيق الوحدة الوطنية”.
الوحدة الوطنية مهمة جداً وعلينا جميعاُ أن نعمل من أجلها ونحققها بأسرع وقت فهي السبيل الوحيد للتحرر من الظلم والاضطهاد الممارس بحق شعبنا. لا بد من العمل في هذا الاتجاه وبشكل نشيط وفعّال.

تسارعت الاحداث في شرقي كردستان (روجهلات) بشكل كبير وانتشرت مثل النار في الهشيم وامتدت الى 30 محافظة من أصل 31 في إيران حيث لم تعد الانتفاضة محصورة في مدن كردستان وطهران العاصمة، بل شملت أكثر من 150 مدينة وبلدة وناحية، وشارك فيه الى جانب الكرد الفرس، الآذريين، العرب، البلوش، وغيرهم بحيث أصبحت انتفاضة جماهيرية عارمة ضد نظام العباءات والملالي الرجعي. هذا النظام القائم على القمع والعنف والاعدامات بحق الكرد وبقية شعوب إيران. لجأ خلال هذه الانتفاضة الى استخدام القوة والرصاص الحي في مواجهة الشعب الأعزل الا من ارادته الحرة والحجارة، حيث تفيد التقارير الواردة من الداخل بحسب منظمات حقوقية عن سقوط ما لا يقل عن 31 شهيد وأكثر من 700 جريح وهو ما يؤكد على طبيعة هذا النظام الرجعي المتخلف والرافض للحوار واجراء الإصلاحات اللازمة لحصول المجتمع على حقوقه وعلى وجه الخصوص المرأة. بدلا عن ذلك فهو يدفع بالمزيد من التعزيزات العسكرية وحول ساحات وميادين المدن الى ثكنات حربية. الخزي والعار لنظام الملالي والعباءات المقيت.

نظم وفد من جامعة روج افا خلال زيارة له الى إقليم كردستان العراق بناء على دعوة رسمية من الجامعة اللبنانية الفرنسية في الإقليم ورشة عمل مشتركة في العاصمة هولير تحت عنوان “كردستان في الشؤون الإقليمية والدولية” تضمنت 4 محاور. تألف الوفد من الدكتور عبد الاله مصطفى الرئيس المشترك للجامعة ود. سيفي ايزولي محاضرة كلية الحقوق في الجامعة والأستاذة رندة مصطفى محاضرة كلية الآداب قسم الجينولوجيا.  بينما حضر كلا من الدكتور آرام محمد قادر ممثل وزير التعليم العالي ود. امير أحمد مستشار وزارة التعليم العالي وعدد من الباحثين من أمريكا، فرنسا وبريطانيا بالإضافة الى مسؤولي حكومة إقليم كردستان. أشار د. عبد الاله أنه خلال هذه الزيارة تم اجراء العديد من اللقاءات مع الجهات المختصة في الإقليم بخصوص الواقع التعليمي وضرورة توطيد العلاقات مع جامعات الإقليم وتبادل الخبرات. واكّد أن جميع اللقاءات كانت مثمرة وأن الكل أبدى دعمه في هذا المجال.