انطلقت المسيرة الراجلة لشبيبة الثورية في مدينة كوباني

0
206


انطلقت المسيرة الراجلة لشبيبة الثورية في مدينة كوباني
تحت شعار “حان وقت حرية القائد آبو” خرج مئات الشباب والشابات ، بمن فيهم مؤسسات الإدارة الذاتية من إقليم الفرات إلى مسيرة الراجلة لحركة الشبيبة الثورية في كوباني.
تحت شعار “حان وقت حرية القائد آبو”بالحرب الشعب الثورية سنحطم المؤامرة الدولية وسنضمن حرية القائد آبو انطلقت اليوم في تمام الساعة 9:00 صباحا مسيرة راجلة لحركة الشبيبة الثورية واتحاد المراة الشابة في مدينة كوباني تنديدا بالمؤامرة الدولية ضد القائد عبدالله أوجلان انطلاقا من قرية روفي الواقعة جنوب مدينة كوباني ، قبل انطلاق المسيرة ، تم الإدلاء بالبيان من قبل الرئاسة المشتركة لحركة الشبيبة الثورية في إقليم الفرات الرفيق محمد محمود
وجاء في البيان كالتالي:
بداية ألف تحية من قلعة المقاومة كوباني الى إمرالي ، حيث من المعروف أن في 15 فبراير/ شباط عام 1999 دبرت مؤامرة ضد قائد الشعوب واعتقل قائدنا عبدلله أوجلان فيها.
نحن كحركة الشبيبة الثورية واتحاد المراة الشابة ننظم مسيرة لمدة 3 أيام في منطقة الفرات ، فكيف كانت الشبيبة عند أعتقال القائد منتفضين ،سنظل دائمًا في المقاومة وفي الشوارع. حتى يتم تحرير قائدنا جسديًا ، مرة أخرى كحركة الشبيبة الثورية ، نعد جميع شعبنا ونعد بالثقة التي منحنا إياها قائد آبو بقوله: “لقد بدأنا بالشبيبة وسننتصر بالشبيبة” كما نعد قائدنا بأننا سيكون الجميع في الأنتفاضة ، ووسط المقاومة ، حتى نحرر قائدنا جسديًا.
ولفت محمود في البيان إلى دور دول الاحتلال في المؤامرة ، وخاصة تركيا وروسيا والولايات المتحدة ، وقال: “ندين تلك الدول الخائنة التي أخذت مكانها في المؤامرة، ونحن كشبيبة الثورية سنصر على المقاومة على الدوام.
القائد آبو هو الخط الأحمر بالنسبة لنا. “، قائدنا هو وجودنا ولا يمكن لأحد أن يحجب شمسنا.
الجدير بالذكر أن حركة الشبيبة الثورية في جميع مدن شمال وشرق سوريا تنديدا بالمؤامرة الدولية على القائد عبدالله أوجلان سيواصلون بالتنديد بسلسلة الفعاليات على مستوى شرق وشمال سوريا بالإضافة إلى هذه المسيرة التي بدأت اليوم من قرية روفي ستنتهي في ناحية تلغزال وستستمر إلى ناحية شيران غدا.